جريدة الوطن

بالأسماء..الزمالك بالقوى الضاربة في التشكيل المتوقع أمام جينيراسيون

يلتقى فى الثامنة مساء غد الزمالك مع جينيراسيون فوت السنغالى، فى إياب دور الـ32 من بطولة دورى أبطال أفريقيا، على استاد السلام، بحضور 5 آلاف مشجع من أعضاء الجمعية العمومية بالقلعة البيضاء، حيث يحتاج ممثل مصر للفوز بنتيجة أكبر من الخسارة بهدفين لهدف فى لقاء الذهاب للصعود لدور المجموعات، والوجود فى المجموعة الأولى، بجانب مازيمبى الكونغولى وأول أغسطس الأنجولى وزيسكو الزامبى.
وشهد المران الأخير للزمالك اكتمال الصفوف بعودة عبدالله جمعة وعمر السعيد، بينما لم يكتمل شفاء محمود عبدالرازق «شيكابالا» حيث يخوض اللاعب تدريبات تأهيلية منذ تعرضه للإصابة خلال مواجهة مصر للمقاصة بشد فى العضلة الخلفية وإجهاد فى الضامة، ونفس الحال للاعب محمد حسن، والحارس محمد أبوجيل، ومحمد عبدالغنى الذى أصيب أمس.

وحرص «ميتشو» المدير الفنى على عقد محاضرة بالفيديو مع اللاعبين عقب المران الختامى أمس على استاد السلام، بالفيديو لشرح مواطن القوة والضعف فى الفريق السنغالى، مطالباً بعدم ترك مساحات فى وسط الملعب، وتحذير من الكرات العرضية التى يجيدها الفريق السنغالى لطول قامة لاعبيه.

وطلب «ميتشو» من لاعبيه العمل على تسجيل هدف مبكر لإرباك حسابات المنافس وضرورة الضغط من بداية المباراة حتى النهاية وعدم التهاون أمام المرمى، وعدم إهدار الفرص السهلة مثلما حدث خلال المباريات السابقة، مؤكداً أنه يثق فيهم جيداً من أجل تخطى عقبة الفريق السنغالى والتأهل إلى دور المجموعات، واستغلال عامل الأرض والجماهير لصالحهم.
مصطفى محمد وبن شرقى يقودان هجوم القلعة البيضاء.. «ميتشو» يحذر لاعبيه من الكرات العرضية.. والمنافس يضغط بورقة «ليما موالى»

ووضح من خلال المران الأخير اعتماد المدير الفنى على القوام الأساسى وإجراء بعض التغييرات، خاصة فى ظل غياب الثنائى محمد أوناجم وإمام عاشور عن المباراة لعدم قيدهما فى القائمة الأفريقية، وغموض موقف شيكابالا، ووفق الظروف،

استقر المدير الفنى على التشكيل الذى سيبدأ به اللقاء، ويضم: محمد عواد، وعبدالله جمعة ومحمود علاء ومحمود حمدى الونش وحمدى النقاز، وفرجانى ساسى وطارق حامد ويوسف أوباما وأحمد عبدالعزيز «زيزو»، ومصطفى محمد وأشرف بن شرقى.

الوسوم
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock