اخبار الزمالك

أمير مرتضى يفتح النار على اتحاد الكرة بسبب لاعب الأهلي ويصرح: كفايا عبث بالصالح العام

فتح أمير مرتضى منصور المشرف العام على الكرة بنادي الزمالك السابق، النار على أحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية المكلفة بإدارة اتحاد الكرة.

وكتب أمير مرتضى على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “لاعب يتوقف ٤ مباريات الدنيا تتقلب والقرار يتلغي ويبقى مباراة واحدة ويطلع المسئول يقولك عدلنا القرار مراعاة للصالح العام”.

وأضاف: “لكن مجلس اداراة منتخب يتحل وجمهور بالملايين يغضب و يغلي ده غير مرتبط بالصالح العام يمكن فاكرينه نادي شركات!! الموضوع اكبر من خطأ حكم، كفاية عبث بالصالح العام”.

وفي سياق متصل، فتح حسين السيد عضو اللجنة التنفيذية لنادي الزمالك، النار على منظومة التحكيم في مصر، بعد تعادل الفارس الأبيض أمس أمام أسوان بسبب أخطاء حكم المباراة.

وانتهت المباراة أمس بخسارة الزمالك لنقطتين ثمينتين وذلك بسبب أداء حكم المباراة محمد يوسف السئ، والذي لم يحتسب ركلتي جزاء صحيحتين بناءا على أراء الخبراء التحكيمين.

وقال حسين السيد خلال مداخلة ببرنامج “بي أون تايم” عبر شاشة “أون تايم سبورت”: “النادي أصدر بيانه أمس لإثبات حالة، لكنه لا يُثمن ولا يُغني من جوع، ولن نستعيد حقنا ولن تتغير نتيجة مباراة أسوان، الموضوع أكبر من البيانات، لابد أن يتم تصعيد الأمر”.

وتابع: “جميعا نرى مستوى الحكام الهزيل، وهذا ليس جديدا هذا من سنين، والأمر خرج عن سوء المستوى، الآن دخلنا على مرحلة أخرى من الإنحياز والمجاملات والانتمائات”.

وأضاف: “لدي مبررات لذلك، وهي لو أن الحكم مستواه سئ فنحن استخدمنا تقنية الفار، وعندما لا تريد أن تذهب وتشاهد اللعبة!، لو أنت تخاف إذن لا ترتدي ملابسك وتمسك بصافرتك من البداية، كنت قل أن المباراة ثقيلة عليك واعتذر”.

وواصل: “الحكم مثل التلميذ الذي دخل الامتحان ومعه ورقة الإجابة، حتى لو أخطأ ستجد الإجابة، لكن ما حدث سيجعلني أضعك تحت بند إنك مُنتمي أو فاشل”.

واستكمل: “لابد أن يكون هناك موقف من جميع الأندية، الموضوع أكبر من هذا بكثير، الحل أن نأتي بلجنة حكام أجنبية تدير منظومة التحكيم، الموضوع كبير وللأسف لا يريد أحد أن يعالج الأمر”.

واستمر: “الحل الجذري أن الأندية تجتمع وتضع حد للمهزلة، ونأتي برئيس لجنة حكام أجنبي لا يعرف الألوان، ولو أن هذا الحل لن ينفع نأتي بحكام أجانب، هذا ليس عيبا طالما لا يوجد لدينا مستويات أو حكام لها انتمائات”.

وأتم: “منذ متى والبيانات تؤثر، لا يتبقى سوى أن ننسحب من الدوري، ولكن هذا آخر كارت سنلجأ له، لابد أن تجتمع الأندية ونقرر أن ننسحب جميعا من البطولة ونهبط للقسم الثاني نلعب مع أنفسنا حتى يقوموا بحل المشكلة، ومن يريد أن يلعب بمفرده في الممتاز يفعل ذلك”.

close