أول تعليق من إتحاد الكرة على الفضيحة الأخلاقيه لأحد المسئولين الكبار داخل الجبلايه

أول تعليق من إتحاد الكرة على الفضيحة الأخلاقيه لأحد المسئولين الكبار داخل الجبلايه

علق إيهاب الكومي عضو مجلس إدارة إتحاد الكرة، على الفضحية الأخلاقية التي تخص أحد مسئولي الجبلايه الكبار.

وكان اتحاد الكرة قد اعلن عن إقالة أحد مسئوليه دون الاعلان عن اسمه، بسبب واقعه غير اخلاقيه.

وانتشر على السوشيال ميديا خلال الساعات القليلة الماضية، فيديو لمحامي ومعه أحد الأشخاص وقال ان مسئول داخل إتحاد الكرة متورط في واقعه غير اخلاقيه.

وقال إيهاب الكومي خلال برنامج «ملعب البلد» الذي يقدمه على قناة صدى البلد: اتحاد الكرة المصري قرر إقالة مسؤول متورط في واقعة غير أخلاقية، وترك أمره للقضاء.

وأضاف: اتحاد الكرة، قرر فصل هذا المسؤول، حتى يتم البت في أمره بساحات القضاء، وفي حال تم تبرئته فسيعود لمنصبه من جديد.

وشدد الكومي: مندهش بسبب تسريب اسم المسؤول عبر منصات التواصل الإجتماعي، رغم أن القضاء لايزال يبحث الواقعة حتى الآن.

وواصل: لا أفهم كيف يردد أحد الأشخاص الآيات القرآنية والأحاديث النبوية، ثم ينشر مثل هذا الكلام، قبل أن يقول القضاء كلمته، الناس عاملة نفسها شيوخ على مواقع التواصل وبيقولوا قال الله وقال الرسول.. ومفيش ستر.

وطالب الكومي، رواد مواقع التواصل الإجتماعي، بعدم نشر هذه القضية، والكف عن الكلام فيها، والعمل بالحديث النبوي : من ستر مسلم ستره الله”، كما رفض الأصوات التي تطالب بإقالة أعضاء ومسؤولي الجبلاية، خاصة وأن الواقعة لاتخصهم من قريب أو بعيد.

واختتم :اتحاد الكرة لم يعلن اسم المسئول عن الفضيحة من باب الستر، والناس كانت بتنشر، وتقول ربنا يسترها علينا، و المطالبون بإقالة اتحاد الكرة بسبب الفضيحة غير الأخلاقية يعملوا بمبدأ لاتقربوا الصلاة.

تعليقات الزوار
close
close
Share via
Copy link
Powered by Social Snap